اخبار عرب 48

قصة المسيحي الكاثوليكي، ميشيل أيوب،مسحراتي مدينة عكا

من أجمل ما في فلسطين، رغم الاحتلال، هو التعايش السلمي بين مسلميها ومسيحييها. فكما تعرضنا في فترات سابقة، إلى أمين مفتاح كنيسة القيامة، في القدس المسلم الذي توارثت أسرته منذ 4 قرون هذا الشرف، نقدم لكم اليوم نكتشف اليوم الشاب المسيحي الكاثوليكي، ميشيل أيوب، مسحراتي البلدة القديمة، في مدينة عكا، منذ 15 عام.

و تكريسا لفكرة التعايش الديني، أخذ المسحراتي المسيحي، في شمال مدينة عكا، على عاتقه مهمة إيقاظ مسلمي البلدة القديمة، للسحور، منذ سنين طويلة، حتى تعود الناس عليه وعلى صوته الذي يشق ظلمة الليل متبوعا بدقات الطبول.

ويبدأ ميشيل جولته اليومية، في الساعة الثانية فجرا، منطلقا من حي الفاخورة القريب من البحر في عكا القديمة، وينتهي مع التسحير مع أذان صلاة الصبح.

ويسير بخطى ثابتة على دقات الطبل، وهو مرتديا بدلته التقليدية، التي تعرف في التراث الفلسطيني ب”القمباز”، معتمرا عمامة وكوفية فلسطينية.

ووسط شوارع البلدة القديمة، الندية، يرتفع صوته شجيا، بموال “يا صايم وحد الدايم قوموا لسحوركم خلي رمضان يزوركم”، كما يردد”سبحان الحي القيوم، سبحان الدايم، اصحى يا نايم”، مناشدا بذلك أهل مدينته الصغيرة القابعة تحت الاحتلال الاسرائيلي، أن يستيقظوا للسحور، الذي قال عنه رسول الله صلى الله عليه وسلم “تسحروا فإن في السحور بركة.”


وقد تعود أهل عكا وسكانها على صوت ميشيل المتبوع بقرع الطبل، الذين يستيقظون على صوته، ويستقبلونه بالترحاب والدعاء بالخير، كما يدعونه لمشاركتهم وجبة السحور، فيما ينتاب المسحراتي المسيحي، الشعور بالسعادة، فهو يؤدي هذا العمل تطوعا وخالصا لوجه الله تعالى، دون أجر أو نقود، ليتوجه مع أولى أشعة الشمس إلى العمل في ورشات البناء.


وفي فيديوهات، تم تناولها سابقا، أكد ميشيل أيوب أنه يعتز ويحترم أهله وإخوانه جميعا مسلمين ومسيحيين فالطاعات لله، فقط رب العزة هو من يمنح الأجر والثواب، مضيفا “ما أتمناه أن أرى الجميع متحابين اخوة يرحم كبيرهم صغيرهم ويحترم صغيرهم كبيرهم”.


وبين الفينة والفينة يصطحب ميشيل أيوب معه الصبي أحمد الريحاوي، الذي لم يتجاوز ال12 من عمره، الذي يقلد المسحراتي في طريقة لباسه، لكن بألوان مختلفة، حيث يرتدي سروالاً أسود، وقميصا أبيض ويتناوب معه على الضرب على الطبلة الصغيرة، الذي يرى فيه ميشيل “مسحراتي المستقبل”.

الوسوم
اظهر المزيد

yahya daabes

Yahya Daabes مدون وناشط شبابي فلسطيني من غزة هاوي التصوير والتصميم والمونتاج خبير إنترنت مواقع إلكترونية مهتم بالسياسة !

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: